الإفصاح المحاسبي وسوق الأسهم

فريق التحرير

تحدد مبادئ المحاسبة الطرق والإجراءات اللازمة لاعداد البيانات والقوائم المالية وإثباتها. والمبدأ المحاسبي يعني مجموعة قواعد يتفق عليها الجميع ويسيرون على خطاها لاستنتاج حقائق أخرى وحل المشكلات المحاسبية، ولتصبح مرشدا عمليا للمحاسبين. ومن أهم المبادئ المحاسبية الإفصاح المحاسبي.

ولا شك في أن أحد أهم ركائز كفاءة سوق الأسهم هو كفاءة وجودة المعلومات المحاسبية ووجود نظام لنقل المعلومات المالية بفعالية، وضمان التدفق الجيد للمعلومات بأقل تكلفة ممكنة.

 

تعريف الإفصاح المحاسبي:

الإفصاح المحاسبي هو المرحلة التي يقوم فيها المحاسبون بنشر وإعلان نتائج  جهدهم  بتوفير المعلومات المحاسبية من خلال عرض القوائم المالية بشكل واضح وفقا لمبادئ المحاسبة بحيث يكون شكل المعلومات في القوائم المالية وتصنيفها ومصطلحاتها واضحة. ويوجد تعريف آخر بأنه طريقة تسمح للمستفيدين بالتنبؤ بقدرات الشركة على كسب الأرباح مستقبليا وسداد كل التزاماتها. وقد اجمع المحاسبون على أهمية تبني هذا المبدأ خلال اعداد القوائم المالية المنشورة مما يساعد المستثمرين والمهتمين في خارج المشروعات على أخذ القرارات السليمة حسب المعلومات التي تصلهم من تلك القوائم.

 

أهمية الإفصاح المحاسبي

بدءاً من أهمية القوائم المالية باعتبارها مخرجات للأنظمة المحاسبية القائمة في المنشآت يجب العمل على إعداد القوائم  المالية على أسس مُتّفقَه  مع المعايير والأسس والمتطلبات الكفيلة بالإفصاح عن الأمور الغامضة التي لها تأثير نسبي مهم في عملية اتخاذ القرار الاستثماري، إذ أن أي خلل أو تضليل في حقيقة المعلومات  المحاسبية التي تشملها هذه القوائم المالية يمكن أن يفقدها الأهمية، ومن ثمّ التأثير على القرار الاستثماري والذي يستلزم توفّر معلومات دقيقة وموضوعية.

ولأنه حسب قواعد المحاسبة والتي تهدف إلى تحقيق القياس الدقيق وتوصيل المعلومات للمستفيدين منها بهدف مساعدتهم في اتخاذ القرارات المطلوبة، لذلك يجب إتباع السياسات المحاسبية التي تؤدى إلى الإفصاح عن المعلومات الاقتصادية أو المحاسبية المتاحة عن كل الحقائق والعلاقات المتعلقة بالشركة أو الكيان الاقتصادي.

وتوجد أهمية كبيرة لوجود وعدالة نظام  الإفصاح والشفافية ، والتي أدت إلى إحكام  الرقابة علي عملية المتاجرة بالمعلومات الداخلية، ونتج عنها تطوير لوازم الإفصاح عن كل المعلومات المحاسبية والمالية وغير المالية وكذلك الاهتمام بعمليات الإفصاح الإلكتروني وتأكيد أهمية دور لجان المراجعة في الشركات، إلى جانب الدور الفعال لسوق الأسهم في تفعيل المعايير المحاسبية الدولية المتفق عليها.

مع ضرورة الاهتمام بعرض المعلومات المحاسبية بالتوقيت المناسب، والاهتمام بكيفية الإفصاح الوصفي إلى جانب الإفصاح المالي الرقمي.

 

أهم فوائد الإفصاح المحاسبي للشركات المساهمة

1-توفير المعلومات لكل المستثمرين وكل المهتمين بسوق الأسهم وسوق الأوراق المالية.

2- تسهيل عمليات تدقيق القوائم المالية للشركة

3- تسهيل عمليات التحليل المالي

4- تسهيل عمليات تحديد قيمة الضريبة للجهات الحكومية

 

تأثير الإفصاح المحاسبي على سوق الأسهم

من المعروف أن المعلومات عموما ، والمعلومات المحاسبية خصوصا، تلعب دورا هاما في مسألة تحديد أسعار الأسهم وعوائد الأسهم، والمخاطر المحتملة المصاحبة للاستثمار بها، كما يمكن التنبؤ بنسبة العائد على الإستثمار في السهم بسوق  الأسهم للسنة التي تلي نشر المعلومات المحاسبية، وبالتالي يكون رفع جودة المعلومات المحاسبية المنشورة وتحسين كفآءتها ونشرها بالوقت المناسب لكافة المتعاملين من خلال تنفيذ آليات حوكمة الشركات مما يساعد في التنبؤ بأسعار الأسهم وبناءا عليه التنبؤ بالقيم السوقية لأسهم الشركات.

كما تعتبر المعلومات المحاسبية من أهم المؤثرات على تركيب هيكل الأسعار النسبية للأسهم، ومن أهم ركائز التحليل الأساسي للأسهم، والقاعدة التي يسنتد إليها المحللين الماليين والمستثمرين والمتداولين بسوق الأسهم لاتخاذ القرارات الاستثمارية. كما تساهم أيضا في إعطاء الثقة في سوق الأسهم ليكون جاذبا للاستثمارات ويساهم أيضا في رفع كفاءة الاقتصاد الوطني.

عن ترند كاست

نظام مبتكر لتحليل وتوقع أسعار الأسهم قام بتطويره د. عماد ملكاوي في إطار أبحاثه في مجال قياس وتوقع القيم المستقبلية للمتغيرات التي تتسم بالعشوائية مثل أسعار الأسهم وغيرها.يعتمد النظام الجديد على أسلوب رياضي إحصائي متطور أطلق عليه الباحث اسم تكامل الاحتمالات العشوائية، يستخدم فيه بيانات تاريخية لفترات طويلة نسبياً لتحديد وتحليل العوامل والظروف والمتغيرات التي تنعكس على سعر الإغلاق اليومي وعلى تحرك السعر أثناء التداول. مع تحليل وحساب السعر المتوقع للسهم تحت تأثير الأخبار و الأسباب الطارئة.